وحدات الموت بديرب نجم عاشومعذبين في طوابير الإنتظار وقتلهم الإهمال

كتب/طارق عيد

عاشت مدينة ديرب نجم بمحافظة الشرقية لحظات حرجة قد تطيح بالأخضر واليابس كارثة طبية شهدتها المدينة وبالتحديد المستشفي المركزي والتي كان راح ضحيتها العديد من الأبرياء من السبب ومن المسؤل عما حدث وفاة ٣مواطنين وإصابة ١٢أخرين هناك العديد من المحاولات لإنعاشهم جلسة غسيل كلوي تسببت في الكارثة وأودت بحياة فردوس عبدالله أحمد وصبحي عبد الحي وسلام محمد إبراهيم وتم نقل باقي المصابين لمستشفي الزقازيق الجامعي والباقي لمستشفي التيسير أزمة كبيرة شهدتها وحدات الغسيل الكلوي بمستشفي ديرب العام تم التحفظ علي أجهزة الغسيل الكلوي متابعات مستمرة من وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد والتي أصدرت فرمان بغلق وحدات الغسيل بالمستشفي وتحويل جميع القيادات للتحقيق ماذنب المرضي بعد وقوفهم للعديد من الساعات في طوابير الإنتظار لم يقتلهم المرض بل قتلهم الإهمال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *