حركة فتح : خطاب حماس  يسيء للوحدة  الوطنية

سلمى محمود

قالت حركة فتح إن خطاب عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية ، هو خطاب فئوي جغرافي ضيق يسيء للحالة الوطنية ولجميع تجمعات شعبنا في كل الامكان والشتات.

ورفض المتحدث باسم حركة فتح د. عاطف أبو سيف حديث الحية عن تخاذل شعبنا في نصرة غزة، مبينًا أن شعبنا لم يتخاذل عن نصرة غزة حيث قاتل على الحواجز وكافة مناطق الإشتباك مع الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية ومخيم عين الحلوة وكافة المخيمات الفلسطينية بالخارج، متابعًا :” للأسف الدكتور الحية اساء للحركة الوطنية واساء لنضال شعبنا عبر حديثه بهذه اللغة الفئوية الضيقة ، كما أساء لأهلنا في القدس حين تحدث عن البوابات بهذه الطريقة”.

وأضاف أن  للأسف كان لربما هم منشغلون بالخطابات والبلاغات وكانت حركة فتح تقاتل في القدس حيث إعتقل عدد من عناصرها وكوادرها وعلى راسهم أعضاء من قيادات المجلس الثوري والاقليم في القدس العاصمة، و من الواضح أن هناك من يرى بان القضية الفلسطينية هي غزة ، وهذا أمر معيب.

وناشد المتحدث باسم حركة فتح  بالتراجع عن هذا الوعي الضيق وعلينا التفكير بصورة اكثر شمولية، فالقضية الفلسطينية ليست غزة ،هي قضية شعب فلسطيني بالكامل قائلًا”: القضية الوطنية هي قضية إزالة الاحتلال الاسرائيلي واستعادت الاستقلال الوطني وفي قلب كل ذلك تأتي جميع الحقوق الوطنية”، وللأسف خطاب الحية لم نسمع فيه الا عن الطعام حيث أقر انهم يبحثون عن ميناء في بلاد الاخرين عبر ممر يربط غزة بالخارج”.

وأختتم من ريد أن ينزع الدسم السياسي عن القضية الوطنية يخدم أجندة الحركة الصهيونية التي نرفضها ويرفضها الشهداء العظام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *